منظمة أبناء الشهداء تدعو تبّون للترشّح

  • PDF


لاستكمال مسيرة الإصلاحات
منظمة أبناء الشهداء تدعو تبّون للترشّح 


دعت المنظمة الوطنية لأبناء الشهداء أمس الثلاثاء بالجزائر العاصمة رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون إلى الترشح لعهدة جديدة في الانتخابات الرئاسية المقررة يوم 7 سبتمبر المقبل.
وأكدت المنظمة في بيان لها عقب اختتام أشغال الدورة الـ45 لمجلسها الوطني دعمها الكامل لرئيس الجمهورية لاستكمال مسيرة الإصلاحات التي باشرها منذ توليه الحكم في ديسمبر 2019 .
كما أعلنت عن ارتياحها الكبير لمطالب الأحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدني والمواطنين الداعية إلى ترشح الرئيس عبد المجيد تبون للانتخابات الرئاسية المقبلة من أجل استكمال بناء الجزائر الجديدة كما حلم بها الشهداء الأبرار .
وفي ذات السياق أبرز الأمين العام للمنظمة خليفة سماتي الأهمية التي تكتسيها الانتخابات الرئاسية المقبلة في تثبيت أسس الجزائر الجديدة ومواصلة تحقيق الاهداف التي حددها بيان أول نوفمبر مشيرا إلى أن المشهد السياسي في بلادنا أصبح اليوم أكثر نضجا بعد التوجه الجديد الذي قاده رئيس الجمهورية بكفاءة واقتدار مما سمح للجزائر بالانخراط في مسار الاصلاح والتغيير والتنمية والبناء .
كما أشاد بمواقف رئيس الجمهورية وحرصه على أن تظل الذاكرة الوطنية هي الركيزة الأساسية في النصوص الرسمية للدولة وعلى رأسها الدستور وتأكيده دوما بأنّ هذا الملف لا يقبل التنازل أو المساومة .


بن براهم: المشاركة السياسية هي أهم أسس المواطنة
أكد رئيس المرصد الوطني للمجتمع المدني نورالدين بن براهم يوم الاثنين بوهران أن المشاركة السياسية هي أهم أسس المواطنة التي ينبغي أن يعمل المجتمع المدني على تعزيزها.
وقال نورالدين بن براهم خلال ملتقى ولائي تفاعلي للمجتمع المدني نظم من قبل المرصد الوطني للمجتمع المدني بالقرية المتوسطية بوهران بمشاركة السلطات الولائية وممثلين لجمعيات ومنظمات محلية وفاعلين اجتماعيين أن المشاركة السياسية في الحياة العامة وفي المواعيد السياسية والانتخابية حق وواجب على كل مواطن ينبغي عليه التمسك به وممارسته في كل فرصة تتاح له ومنها فرصة السابع من سبتمبر المقبل موعد الانتخابات الرئاسية المقبلة .
وأضاف نفس المتحدث أن من واجبات المجتمع المدني الفاعل كقوة حية في المجتمع العمل على تعزيز ثقافة المواطنة وما يترتب عنها من سلوكات فردية وجماعية وعلى رأسها المشاركة السياسية والديمقراطية بما يخدم الوطن ويعزز استقراره ويزيد من رقيه وازدهاره .
ودعا رئيس المرصد الوطني للمجتمع المدني من جهة ثانية ممثلي منظمات المجتمع المدني إلى التحول من مجتمع مدني مطلبي إلى مجتمع مدني منتج ومفيد للوطن .