مولودية الجزائر ووفاق سطيف يعودان إلى سكة الانتصارات

  • PDF

الرابطة الأولى لكرة القدم: 
مولودية الجزائر ووفاق سطيف يعودان إلى سكة الانتصارات 

عرفت الدفعة الثانية من الجولة الـ18 لبطولة الرابطة الأولى موبيليس لكرة القدم التي تواصلت يوم السبت عودة مولودية الجزائر ووفاق سطيف لسكة الانتصارات بعد تجرعهما لمرارة الإقصاء من منافسة كأس الجزائر واقترابهما مؤقتا من البوديوم بينما توقفت سلسلة النتائج الجيدة لشبيبة الساورة إثر تعثرها على أرضها أمام اتحاد بسكرة.
وفي غياب مدرب رئيسي بعد رحيل التونسي فوزي البنزرتي عادت مولودية الجزائر إلى سكة الانتصارات بفوزها على أمل الاربعاء (2-0) بثنائية المستقدم الجديد علي هارون (56 و85) وذلك في غياب الجمهور بملعب الدار البيضاء بعد تحويل المباراة من ملعب 5 جويلية الأولمبي. هذا الفوز يسمح للعميد باحتلال المركز الثالث (30ن) وبخطوة وحيدة عن الوصيف شباب قسنطينة (31).
نفس الشيء بالنسبة لوفاق سطيف الذي هزم الجار نجم مقرة (2-0) في أول مباراة للمدرب الجديد بلال دزيري الذي خلف التونسي شهاب الليلي. وجاء الهدف الأول عن طريق نكمبي فيما سجل قناوي الهدف الثاني بمخالفة مباشرة من بعد 20 مترا. 
بينما أهدر النجم ضربة جزاء مع طرد لاعبه دريس في الدقيقة 67. 
هذا الفوز يسمح للوفاق بالتقدم إلى المرتبة الرابعة بـ29 نقطة في الوقت الذي يبقى فيه المقاروة في الركن التاسع من الترتيب بـ23 نقطة.
بالمقابل وعلى عكس النتائج الجيدة التي سجلتها في الآونة الاخيرة تعثرت شبيبة الساورة على أرضها بهدف لمثله أمام اتحاد بسكرة في داربي الجنوب في لقاء عرف اكمال البساكرة المجريات بعشرة لاعبين بعد طرد زغنون إثر تلقيه للإنذار الثاني.
هذا التعثر يجعل الساورة تضيع فرصة الارتقاء إلى مركز الوصافة لتكتفي باحتلال الصف الرابع (29ن) رفقة وفاق سطيف في حين يتقدم أبناء الزيبان إلى المرتبة العاشرة بـ23 نقطة رفقة نجم مقرة.
و كانت الجولة الـ18 قد انطلقت يوم الجمعة وعرفت تضييع شباب قسنطينة فرصة فريدة لتقليص الفارق عن الرائد شباب بلوزداد بتحقيق تعادل مفاجئ بطعم الهزيمة أمام متذيل الترتيب هلال شلغوم العيد (1-1) بينما انتهت مباراة نادي بارادو وجمعية الشلف بالتعادل (2-2) في مواجهة مثيرة استغرقت 15 دقيقة بعد الوقت الرسمي.