أتلانتا يقصي ليفربول من الدوري الأوروبي

  • PDF


ليفركوزن يواصل موسمه دون هزيمة
أتلانتا يقصي ليفربول من الدوري الأوروبي


غابت المفاجآت عن مباريات إياب ربع نهائي الدوري الأوروبي التي أقيمت الخميس حيث كانت نتائج مواجهات الذهاب حاسمة لتسفر المباريات عن تأهل أندية أتلانتا وروما (إيطاليا) وليفركوزن الألماني ومرسيليا الفرنسي إلى نصف النهائي بعد مواجهات تنافسية مثيرة وكانت الأهداف حاضرة في جميعها.
ونجح نادي روما في تجاوز عقبة فريق ميلان بالانتصار عليه بنتيجة (2ـ1) بعد لقاء مثير للغاية خصوصاً في الشوط الأول حيث تقدم روما بفضل جانلوكا مانشيني ثم ضاعف باولو ديبالا النتيجة ورغم طرد مدافعه التركي زكي شيليك منذ الشوط الأول فإن الفريق تماسك دفاعياً ونجح في منع هجوم ميلان من الوصول إلى شباكه حتى آخر الدقائق عندما خطف غابيا هدفاً متأخراً ليؤكد روما انتصاره ذهاباً (1ـ0) ويتأهل إلى نصف النهائي للموسم الثالث توالياً بينما ودّع ميلان مسابقة أوروبية للموسم الثاني توالياً أمام فريق إيطالي وهي هزيمة سيكون لها تأثير كبير في مستقبل المدرب ستيفانو بيولي الذي قد يخسر مكانه.
وسيواجه روما في نصف النهائي فريق باير ليفركوزن الألماني الذي نجح في العودة بالتعادل من إنجلترا خلال مواجهة ويستهام يونايتد (1ـ1) ليستفيد من انتصاره ذهاباً في ألمانيا بنتيجة (2ـ0) ويتأهل إلى الدور القادم. وحافظ بطل الدوري الألماني على سلسلة المباريات من دون هزيمة هذا الموسم في كل المسابقات بقيادة مدربه الإسباني ألونسو. وقد سجل ويستهام هدفاً مبكراً عبر ميكيل أنطونيو لكن جيريمي فريمبونغ عدّل النتيجة وأجّل الهزيمة الأولى لفريقه في هذا الموسم.


أتلانتا يصنع الحدث
أما نصف النهائي الثاني فسيضع وجهاً لوجه أتلانتا الإيطالي مع فريق مرسيليا الفرنسي بعدما نجح الفريق الإيطالي في الوصول إلى المربع الذهبي رغم خسارته أمام ليفربول الإنجليزي بهدف سجله النجم المصري محمد صلاح من ركلة جزاء غير أن انتصار الفريق الإيطالي ذهاباً بنتيجة (3ـ0) جعله يحقق إنجازاً كبيراً في مسيرته ويبلغ الدور القادم في نتيجة لم تكن متوقعة عند إجراء القرعة باعتبار فارق القوى بين الفريقين وقد شهدت نتائج الريدز تراجعاً كبيراً في المباريات الأخيرة كلفته وداع المسابقة الأوروبية إضافة إلى أنه خسر مركزه الأول في الدوري الإنجليزي الممتاز.
واحتاج فريق مرسيليا الفرنسي إلى ركلات الترجيح ليصل إلى نصف النهائي ويتجاوز عقبة بنفيكا البرتغالي بنتيجة (4ـ2) بعد نهاية اللقاء على انتصار مرسيليا (1ـ0) معوضاً خسارته ذهاباً في البرتغال (2ـ1) ويحقق النادي الفرنسي تأهلاً مثيراً بعد لقاء شهد تنافساً قوياً وعوّض فشله في المباريات الأخيرة حيث كان قد خسر 5 مباريات توالياً قبل هذه المواجهة.