انطلاق الصالون الدولي للتجهيزات وتكنولوجيات وخدمات الماء

  • PDF


بمشاركة 150 عارضا 
انطلاق الصالون الدولي للتجهيزات وتكنولوجيات وخدمات الماء 
انطلقت أمس الاثنين فعاليات الصالون الدولي للتجهيزات والتكنولوجيات وخدمات الماء في طبعته الـ19 بقصر المعارض بالجزائر العاصمة بمشاركة 150 عارضا منهم ممثلين عن 10 دول أجنبية يعرضون حلول مبتكرة وتقنيات حديثة مستعملة في مجالات تحلية مياه البحر ومعالجة المياه المستعملة. 
وجرى افتتاح المعرض بحضور الأمناء العامون لوزارات الري الطاقة والمناجم الفلاحة والتنمية الريفية اقتصاد المعرفة والمؤسسات الناشئة والمؤسسات المصغرة الذين طافوا بمختلف أجنحة المعرض أين تلقوا شروحات حول مختلف التجهيزات المعروضة والتقنيات الحديثة المستعملة في مجال المياه.
وبالمناسبة صرح الأمين العام لوزارة الري عمر بوقروة أن هذا المعرض هو عبارة عن جسر تواصل بين المتعاملين الاقتصاديين والادارة فضلا عن كونه فضاء لعرض الخبرات والتعرف على أحدث التكنولوجيات في مجال الري وإمكانية عقد شراكات بين مختلف الشركات المشاركة.
كما لفت السيد بوقروة إلى عرض تكنولوجيات حديثة خلال هذه الطبعة مبرزا أنها تأتي في وقت حساس يتميز بتطبيق استراتيجية رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون المتعلقة بالتوجه لاستغلال الموارد المائية غير التقليدية من خلال تحلية مياه البحر لمواجهة التغيرات المناخية مؤكدا أن المؤسسات الوطنية الناشطة في هذا المجال تعمل على تنفيذ هذه الاستراتيجية ومن ثم المساهمة في تزويد الساكنة بالماء الشروب وتحسين الخدمة العمومية المقدمة في هذا الاطار.
وأبرز المتحدث أيضا مسألة استخدام المياه المستعملة المعالجة خاصة في مجال الفلاحة وهو ما سيسمح حسبه باقتصاد المياه الموجهة للشرب وتحقيق الأمن المائي.
ويعرف المعرض المنظم من 10 إلى 13 جوان مشاركة المؤسسات الجزائرية من القطاعين العام والخاص بنسبة أزيد من 70 بالمائة من اجمالي العارضين فضلا عن مؤسسات مصرفية وخدماتية.
ومن بين المؤسسات المشاركة شركة المياه والتطهير للجزائر سيال التي أتاحت بالمناسبة للزوار زيارة افتراضية لمنشأتها لاكتشاف كواليس محطات معالجة المياه الشروب ومعالجة المياه المستعملة بالإضافة إلى تنظيم اجتماعات ثنائية مع موردين دوليين لتأمين سلسلة التوريد الخاصة بها خصوصا خدمات قطع الغيار والمواد الكيميائية ومنتجات المعالجة الأخرى.
من جهته قدم المدير العام للوكالة الوطنية لتحلية المياه محمد درامشي شروحات حول مهام الوكالة التي أنشئت في 2023 تحت وصاية وزارة الري بغرض تعزيز القدرات الوطنية في انتاج المياه المحلاة من أجل ضمان الامن المائي بالإضافة إلى مهام أخرى تتمثل في انجاز واستغلال وضمان صيانة محطات تحلية المياه.
وبخصوص تحلية المياه أكد المدير العام للشركة الجزائرية للطاقة التابعة لمجمع سوناطراك محمد بوطابة في تصريح للصحافة أن الانطلاق في التجارب التقنية لمحطات تحلية مياه البحر الجاري إنجازها سيكون نهاية ديسمبر المقبل مؤكدا تسليم هذه المشاريع في آجالها المحددة.
من جهة أخرى تشهد التظاهرة مشاركة مؤسسات أجنبية تمثل 10 دول ويتعلق الأمر بكل من تركيا فرنسا الصين البرتغال إيطاليا ألمانيا البرازيل بلجيكا التشيك والهند.
ويعرف المعرض عرض عدة ابتكارات تتعلق بمعالجة مياه البحر والمياه المالحة تقنيات معالجة مياه الصرف الصحي في المناطق الحضرية والصناعية ضخ ورفع المياه توريد وتركيب الرقائق الصناعية وكذا مصافي مياه الابار.